التصنيفات
أخبار

التأقلم بالحياة اليومية

في هذه الأيام من التعامل الشخصي والوطني مع فيروس الكورونا الجديد، هناك أهمية كبيرة بالحفاظ على الصحة البدنية والنفسية. من المهم الحفاظ على النمط الحياتي الصحي، نظام غذائي صحي، تغذية صحية، ممارسة الرياضة ونشاط استرخاء. ينصح بالنظر إلى الوضع الحالي كفرصة للعناية بأنفسنا، والاسترخاء والراحة، وتناول الطعام الصحي، وممارسة الرياضة، وإثراء أنفسنا بمعرفة جديدة.

التأقلم مع الحجر الصحي

تعليمات ل-14 يوم من الحجر الصحي<

افعلوا

  • اتصل بنا – أنت في حجر، ولكن لست وحدك! قوموا بالاتصال أو الدردشة بإستخدام السكايب أو الواتساب عدة مرات في اليوم مع الأقارب والأصدقاء والزملاء في العمل.
  • مارسوا نشاطكم اليومي عن طريق الإستمرار في روتينكم اليومي بالإستيقاظ كل صباح و إرتداء الملابس كما كنت تفعل من أجل الذهاب إلى العمل أو الدراسة.
  • قوموا بإعداد جدول أعمال يومي
    مثال لجدول يومي:
    7:00 – 9:00 الاستعداد الصباحي بما في ذلك تناول وجبة وممارسة الرياضة
    9:00 – 13:00 يشمل العمل / الدراسة بويتضمن استراحة لممارسة الرياضة
    13:00 – 14:00 وجبة غداء
    14:00 – 17:00 استمرار العمل / الدراسة بما في ذلك الاستراحة
    17:00 – 19:00 تشمل الأنشطة الترفيهية بما في ذلك التواصل مع العائلة والأصدقاء
    19:00 – 20:00 وجبة عشاء
    20:00 – 23:00 الأنشطة الترفيهية
  • إلتزموا بالقيام بالعمل و الدراسة قدر الإمكان عن طريق التواصل عن بعد.
  • ممارسة الرياضة لمدة نصف ساعة على الأقل في اليوم. حافظوا على وقت فراغ نشيط وفعال- – القراءة والألعاب والمزيد.
  • اتبعوا جميع الإرشادات الطبية التي تلقيتموها.

لا تفعلوا

  • لا تتخيلوا أسوأ سيناريو.
  • لا تحاولوا النوم طوال اليوم ، لأن ذلك قد يؤثر سلبًا على جودة نومكم.
  • لا تقضوا الكثير من الوقت في قراءة المقالات أو الأخبار حول فيروس كورونا ، لأن الكثير من المعلومات قد يسبب المزيد من القلق والمخاوف.
  • لا تقوموا بإخفاء أو قمع مشاعركم ، وكونوا مستعدًا للتعبير عن أفكاركم ومشاعركم للناس من حولكم.

تذكروا: الوضع مؤقت! معظم الأشخاص لا يعانون من أي أعراض على الإطلاق أو أنهم يصابون بدرجة طفيفة.

التصنيفات
أخبار

نمط حياتي صحي لكبار السن

في هذه الأيام ، من المهم دائمًا الحفاظ على الصحة لجميع أفراد الأسرة ، وخاصة للبالغين ، الذين يحتاجون إلى تقليل التواصل الاجتماعي كلما أمكن ذلك.

التأقلم الصحي عند الجيل الثالث

من المهم ، حتى خلال هذه الفترة ، الحفاظ على روتين حياة نشط وصحي تحت قيود الفترة ، عندما يكون العزلة في المنزل أمرًا زمنيًا.
يواجه كل واحد منا التحديات الجديدة المتمثلة في الابتعاد عن الأشخاص المقربين ، ووقف الأنشطة التي اعتدنا على القيام بها خارج المنزل والشعور بعدم اليقين عندما تعود الحياة إلى طبيعتها.
هناك قلق من أن التقارب المطول في المنزل ونقص النشاط البدني قد لا يقلل فقط من الحالة المزاجية ولكن قد يضعف أيضًا الأداء العام والصحة.
هذا هو السبب في أنه من المهم الحفاظ على روتين جديد ومكيف بشكل جيد للحفاظ على أفضل صحة والتمتع بالحياة اليومية.

كتيب التأقلم الصحي عند الجيل الثالث >>

يحتوي الكتيب على الكثير من المعلومات حول

  • الحفاظ على جدول الأعمال
  • اقتراحات للنشاط في البيئة المنزلية
  • تمارين الاسترخاء
  • تمارين وأمثلة على التمارين
  • أنشطة تدريب الدماغ
  • التغذية السليمة
    والمزيد.

التصنيفات
أخبار

وقت الاسترخاء

خلال هذا الوقت العصيب، عندما تكون مستويات القلق أعلى من أي وقت مضى، من المهم جدًا تقليل التوتر وزيادة الشعور بالاسترخاء والفرح وتقوية جهاز المناعة.

دعم عاطفي عبر الهاتف

هل تشعرون بضائقة بسبب وباء الكورونا؟ هل تواجهون صعوبة في التعامل مع المخاوف والتغييرات وعدم اليقين؟ لا يوجد سبب للتعامل مع هذه الصعوبة وحدكم.

خدمة جديدة في صناديق المرضى – لقاءات هاتفية شخصية مع معالجين نفسيين. سيتحدث معك المعالجون عن الصعوبات والضائقة النفسية وسيقدمون لك الدعم، بالإضافة إلى أدوات ومهارات التي ستساعدكم على التأقلم والتكيف مع الوضع الجديد، والعودة والاستمرار في الحفاظ على روتين حياتكم.

ستجرى المحادثات الثلاثة بالتنسيق معكم خلال الشهر، ودون الحاجة إلى مغادرة المنزل.

تتضمن الخدمة ما يصل إلى ثلاثة لقاءات هاتفية، حتى 45 دقيقة لكل لقاء وهي مجانية.

للحصول على الخدمة، يمكن التوجه الى صناديق المرضى (سيتصل بكم معالج أو معالجة في غضون ثلاثة أيام من موعد التوجه):

مكابي

مركز هاتفي: 3028*

موقع انترنت 

مؤوحيدت

مركز هاتفي 3833* (أيام الاحد حتى الخميس 8:00 حتى 21:00, يوم الجمعة 8:00 حتى 14:00)

موقع انترنت

لؤوميت 

لتلقي الخدمة يمكن التوجه الى أحد الموردين التاليين: 

عيمخا (معك) 

يمكن ترك رسالة مع اسم، بطاقة هوية وهاتف للاتصال.

بايت حام (البيت الدافئ) 

  • هاتف 073-2800539

رد خلال أيام الاحد حتى الخميس 8:00 حتى 19:00.

يمكن ترك رسالة مع اسم، بطاقة هوية وهاتف للاتصال.

تافئيرت بايت حام (فخر البيت الدافئ) – لمتحدثي اللغة العربية 

  • هاتف 04-6111891

رد خلال أيام الاحد حتى الخميس والسبت 8:00 حتى 17:00.

يمكن ترك رسالة مع اسم، بطاقة هوية وهاتف للاتصال.

لتفاصيل اضافية >

كلاليت

سيتم تشغيل الخدمة قريبا.

مساعدة واستشارة فوريين >

التأقلم النفسي

تسبب الفترة الأخيرة وبشكل طبيعي ومفهوم الضغط النفسي الذي يتركب من القلق. في ظل هذه الظروف يجب تحسين تأقلمنا النفسي نحن ومن يحيطون بنا

  • تقبل المشاعر- من الطبيعي في هذه الفترة الشعور بمشاعر سلبية (مثل الخوف، العصبية، الوحدة، عدم اليقين)، ولذلك اسمحوا لنفسكم بالإحساس بهذه المشاعر.
  • المشاركة – لا تبقوا مع مشاعركم لوحدكم، شاركوا الاخرين. إن مشاركة الاخرين هي صحة نفسية. بالرغم من ذلك، فإن الإباء للأطفال هم دائما المثل الأعلى وأمامهم يجب عليكم أن تحافظا على التفاؤل والسكينة. أشرحوا لهم أنهم ليسوا مجودين بالخطر، حيث أن الخطر لليافعين هو صفر.
  • وجهة نظر- أنتم أيضا تصلون إلى وضع عاطفي صعب، لا تيأسوا. أنتم قادرون أن تتذكروا كيف تعاملتم بالماضي مع الظروف الصعبة- إن التعامل مع مثل هذه المواقف يأتي دائما بصورة موجة: الأكثر صعوبة بالبداية، ثم دائما بعد ذلك تبدأ بالهبوط. حافظوا على وجهة نظركمهذا أيضا سيمر.
  • ماذا ساعدني بالماضي- لكل أحد منا يوجد حصانة معينة، وهذا هو الوقت لتذكر ما هي الأمور التي ساعدتني حتى الأن. تذكروا كيف تعاملتم مع الضائقات السابقة، وما هي المهارات التي ساعدتكم. حاولوا تطبيق ذلك في هذه الفترة أيضا.
  • سوف نتخطى هذا الأمر سويا- تذكروا أيضا الحصانة العائلية، المجتمعية والوطنية. أنتم لسم لوحدكم! كل البشرية متواجدة تحت نفس الظروف، وكلنا سنتخطى هذه الضائقة سويا.
  • التفاؤل- تذكروا دائما أنه يوجد أمل ودائما هنالك ظلمة قبل بزوغ الشمس. إن وباء الكورونا سيختفي بنفس السرعة التي ظهر بها، وتقريبا جميعنا سنخرج من هذه الضائقة سليمين ومعافين.
  • تقليل القلق- بما يتعلق بالتصرفات، ابحثوا عن العادات التي تساعدكم على تقليل الشعور بالقلق بطريقة صحية- ومارسوها. الإستماع الى الموسيقى؟ ممارسة الرياضة؟ محادثة مع صديق أو قريب من العائلة؟ النظر عبر النافذة؟
  • الروتين- قوموا بترتيب روتين يومي لكم ولعائلاتكم خلال فترة الإغلاق. أن الروتين يخفف القلق.
  • تعزيز العلاقات الاجتماعية- إحرصوا على أن لا تكونوا في عزلة إجتماعية على الرغم من الإغلاق. إن العلاقات الاجتماعية تعزز الصحة النفسية، وخصوصا في هذه الفترة يجب إستخدام كافة وسائل التواصل الاجتماعي الإلكترونية لتعزيز العلاقات الاجتماعية. على الرغم من تواجدكم بالبيت لوحدكم ويوجد تباعد فيزيائي، لكن حافظوا على التقارب العاطفي والتواصل مع أبناء عائلاتكم، أصدقائكم، جيرانكم ومعارفكم.
  • ممارسة الرياضة- إحرصوا على أن يتضمن روتينكم اليومي على الحركة وممارسة الفعاليات بدلا من الجلوس أو النوم طوال اليوم. كل ممارسة للرياضة في المنزل موصى بها، كما وأنها تساهم في تحسين صحتكم النفسية والجسدية. معلومات إضافية حول ممارسة الرياضة في فترة الكورونا. (باللغة العبرية(
  • إعتنوا بأنفسكم- هذا هو الوقت الملائم للإعتناء بأنفسكم جيدا: لإكتشاف مواضيع إهتمام جديدة، لأخذ كورسات بواسطة الإنترنت، الإستماع الى محاضرات، مشاهدة عروض، الإستماع للموسيقى، التدرب على التنفس، ممارسة تمارين الإسترخاء والصور الإرشادية، تركيز كامل للذهن. هنالك العديد من المصادر على الشبكة- استخدموهم!
  • الحصانة الشخصية-العاطفية– استغلوا الفرصة لتقوية حصانتكم الشخصية-العاطفية، تطوير المهارات العاطفية، الشخصية والسلوكية، فكرية وفسيولوجية للتعامل مع الوضع.
  • تحسين المهارات الشخصية-يوصى بتطوير مهارات شخصية مثل القدرة على التعاطي مع القلق والإسترخاء، القدرة على التواصل الشخصي الصحي، القدرة على حل المشاكل،
  • تقليص مشاهدة الأخبار- حاولوا القيام ب “نظام غذائي للحد من الأخبار”. قوموا بمشاهدة الأخبار مرتين يوميا، هذا كافي. إن مشاهدة الأخبار بصورة مبالغ بها تزيد من الشعور بالقلق.
  • تلقي المعلومات من مصادر رسمية و موثوقة- احرصوا على تلقي معلومات موثوقة وبما يتلائم مع التقييمات العملية المطلوبة، احرصوا على الإلتزام بتوصيات وزارة الصحة. توصيات للروتين الجديد
  • الدعم والمساعدة- انتبهوا لأنفسكم وللمحيطين بكم. في حال واجهتم صعوبة في التعاطي مع الوضع، توجهوا لطلب المساعدة

الأباء والأبناء

الأباء لأبناء يافعين

  • حاولوا بث السكينة والسيطرة. من الضروري مشاركة الأبناء بما يتلائم مع جيلهم بحيث يمكن لهم ان يكونوا شركاء في التأقلم الفعال مع الوضع. استغلوا هذه الضائقة لتعليم الأبناء مهارات التأقلم للحياة.
  • فسروا الوضع الراهن بطريقة بسيطة، ملائمة لجيلهم وبصورة متفائلة، إنتبهوا ألا يتعرضوا لمشاهدة مبالغة للأخبار أو البرامج المثيرة للخوف والغير ملائمة لجيلهم. من الضروري عدم إعطاء أبناؤكم الشعور أن البالغين غير قادرين على التعاطي مع الوضع
  • إنتبهوا الى التعبيرات السلوكية لدى الأولاد الذين يواجهون صعوبة، هذه هي طريقتهم للتعبير عن مشاعرهم. في كل جيل، حتى مع الأطفال الصغار، أعطوا المجال للشعور الذي يظهر (مثلا، الخوف، القلق وغيرها) ز اشرحوا لهم أن شعورهم طبيعي وموجود عند أطفال اخرين أيضا، وأنه من الممكن مساعدتهم والتخفيف عنهم.
  • ابحثوا عن الطرق للمساعدة في التأقلم مع شعور عدم اليقين والوقت. مثلا، قوموا بتذكيرهم ما هو اليوم، أو قوموا بتحضير دفتر يوميات للأطفال كوسيلة لتتبع الأيام.

أباء للمراهقين

  • حاولوا تنظيم روتين يومي الذي فيه على الأقل 2-3 مرات لقاء مباشر مع المراهقين الذين هم غالبا متواجدين في غرفتهم. هم سيشعرون أنهم جزء من العائلة وأنه من المهم لكم رؤيتهم.
  • إنتبهوا الى وضعهم النفسي وحاولوا الإستماع الى أحداث أخرى التي قد يمر بها الأبناء عبر الحيز الاجتماعي الإفتراضي. تذكروا أن المراهقين هم الأكثر حاجة للإعتراف بوجودهم وبمحبتنا لهم.

للمزيد من المعلومات حول نمط حياة صحي للأبناء

المواطنين القدامى

  • على الرغم من الإنعزال لا تبقوا وحيدين عاطفيا. حافظوا على الصلات، اطلبوا المساعدة إهتموا أن تكونوا نشيطين داخل البيت وحافظوا على التفاؤل. تذكروا ماذا ساعدكم للتأقلم سابقا وبإمكانكم استخدامهم اليوم وماذا تريدون أن تفعلوا في “اليوم القادم”. هذا هو الوقت للإنفتاح على مواضيع إهتمام جديدة.
  • من الجيد القيام بمحادثات فيديو مع الأقارب المحببين. من الممكن أن تطلبوا منهم إرسال فيديوهات مصورة للأحفاد\للأبناء لمشاهدتهم عندما تشعرون بالوحدة. كما ويمكنكم مشاهدة الصور العائلية التي تبعث ذكريات جميلة التي من دورها قد تقوم من تحسين المزاج.
  • تذكروا الوسائل التي ساعدتكم سابقا والتي بإمكانكم إستخدامها الأن و فكروا ماذا تريدون أن تفعلوا “في اليوم التالي”
  • هذا هو الوقت للتعرف على مواضيع إهتمام جديدة
  • يوصى بالحفاظ على ساعات استيقاظ طويلة والتخلي عن ساعات الاستراحة خلال النهار من أجل الحفاظ على نوم متواصل في الليل.
  • تذكروا أن الجميع تحت الضغط ولذلك لا يتذكرون دائما السؤال عن أحوالكم. بادروا بالمحادثة عندما تشعرون بالإشتياق.

للمزيد من المعلومات حول روتين صحي لكبار السن

الطواقم الطبية

  • كونوا واعيين للضغط النفسي والعاطفي الذي تمرون به ولا تبقوا معه لوحدكم. شاركوا الاخرين واحرصوا على الإعتناء بأنفسكم.
  • استغلوا الإستراحات القصيرة للفعاليات التي من دورها تساعد في الحفاظ على النفس (الرياضة، التأمل، الإستماع للموسيقى وغيرها)

للمزيد من المعلومات حول مركز دعم هاتفي مخصص للطواقم الطبية ومتقاعدين في نظام الصحة و أفراد عائلتهم

فعاليات موصى بها للروتين الجديد

توصيات للحفاظ على الصحة العاطفية أثناء الحجر الصحي:

  • التنفس والتمارين البدنية:يوصى ببدء الصباح بتمارين التنفس وممارسة النشاطات البدنية.
  • تعلم شيء جديد كل يوم:هناك بالتأكيد الكثير من الأشياء التي اردتم التعمق فيها ودراستها واستكشافها بعمق. هذا هو الوقت المناسب لتعلم كل شيء لم يكن لديك الوقت لتتعلمه. يمكن العثور على دورات مجانية على موقع Campus IL.
  • ذكريات جيدة: عندما نتذكر المناسبات السعيدة والأشخاص الذين نحبهم، فإننا نغمر العقل بالمواد الكيميائية الجيدة التي تحافظ على صحتنا وتجلب الفرح. لقد حان الوقت لترتيب الصور ومقاطع الفيديو العائلية التي تتراكم في المجلدات. تذكر الأعياد المشتركة واللحظات المضحكة. رتب العروض التقديمية، وقم بعمل مقطع فيديو لكل فرد من أفراد الأسرة. إنها هدية لا تنسى والهدايا تجلب متعة خاصة. فيما يلي دليل لتحرير الألبومات مع توجيه.
  • فريضة عظيمة ان تكون سعيدا: الضحك مفيد للصحة. عندما نضحك، ينخفض الضغط تلقائيًا. كل ما يجعلكم تضحكون انه الوقت المناسب.
  • التخفيف من تنبيهات الهواتف الذكية: التكنولوجيا تولد ضغوطًا وهذه الأيام أكثر من أي وقت مضى. بشكل عام، من المهم تقليل استهلاك الأخبار التلفزيونية والشبكات الاجتماعية بشكل كبير. في الوقت نفسه، يجب اتباع إرشادات وزارة الصحة.
  • هيا صفق:الموسيقى تقلل من القلق، وتعزز المواد الكيميائية للمتعة وتعزز جهاز المناعة. وقد أظهر الباحثون أن مستويات القلق تنخفض بشكل ملحوظ. استسلموا الى موسيقاكم ودع كل الأشياء الجيدة تغمر جسمك ودماغك.
  • عجائب الكتابة: لطالما أردتم الكتابة، فهناك قصة في بطنك تنتظر النشر. هذا هو الوقت المناسب لذلك بالضبط. الناس الذين يكتبون هم أكثر سعادة. تعطي الكتابة شعور جيد بالانجاز والمعنى وتساعدنا على معالجة المشاعر والأفكار. بالإضافة إلى ذلك، الكتابة هي فعل، لذا فهي تنقلنا من الأفكار إلى الأفعال. يمكنكم العثور عليها هنا.
  • حب العلوم: إذا كنتم تحبون العلوم، فقد أعد معهد ديفيدسون ألغازًا وألعابًا ومقالات شيقة عن العلوم والتكنولوجيا.
  • لعب الألعاب:أيضا ألعاب جيدة للصحة وتقوية الدماغ. العب الكثير من ألعاب الطاولة أو أنشئوا غرفة هروب منزلية – قم بإنشاء الألغاز والمهام في الوقت المحدد والتنقل بين الغرف في المنزل.
  • ليلة سعيدة:النوم مهم لصحة الدماغ. يجب أن تنام مبكرًا، وأن تخرج الكمبيوتر المحمول من الغرفة التي تضايق النوم العميق. من المفيد أداء تمارين التنفس الجيدة من أجل نوم جيد. يمكنك سماع موسيقى مهدئة قبل النوم وإزالة الأفكار السلبية وترك الأفكار الإيجابية تغمرنا.

التوجه لتلقي مساعدة مهنية

متى يجب التوجه لتلقي مساعدة مهنية؟

تعد ردود الفعل العاطفية القوية أمرًا طبيعيًا استجابة لأزمة أو حالة ضغط كبيرة. بشكل عام، تميل إلى التلاشي بعد بضعة أسابيع. في هذه المرحلة، يعود الأطفال والبالغون إلى الأنشطة الروتينية والسليمة.


إذا استمرت ردود الفعل العاطفية لأكثر من أسبوعين أو ازدادت سوءًا، وأضرت في قدرة الأطفال أو أداء الوالدين، فكر في طلب المساعدة المهنية.

المساعدة والاستشارة للتأقلم النفسي

  • مراكز صناديق المرضى الهاتفية
  • كلاليت 2700*
  • مكابي 1700-50-53-53 أو 3555*
  • مؤوحيديت 3833*
  • لؤوميت 1700-507-507 أو 507*
  • جمعية عيران 1201 –  مساعدة أولية نفسية.
    24  ساعة في اليوم. يمكن التوجه أيضا بواسطة التشات، البريد الالكتروني- SMS.
    • هاتف: 1201
      تحويلة 6 بالعبرية، تحويلة 2 بالعربية
    • هاتف لمتحدثي الروسية: 1-800-241-201
    • هاتف لمتحدثي العربية: 1-700-501-201
    • بريد الكتروني : era21@smile.net.il
    • موقع انترنت : www.eran.org.il
  • الخط المفتوح لوزارة التربية والتعليم –  مساعدة في حالات الضغط والضيق استشارة للتلاميذ في أي موضوع.

أيام الأحد حتى الخميس بين الساعات 8:00 – 16:00.

  • هاتف: 1-800-222-003 أو 02-5602538/9
  • خط لحالات عنف: 1204
  • بريد الكتروني : kav-patuach@education.gov.il
  • ياد بياد –  اذن صاغية –  استشارة للمراهقين
    بين الساعات 9:00 – 23:00, يشمل نهايات الأسبوع والأعياد.
    • هاتف: 2228* أو 03-6204999
    • عنوان: هنفيئيم 36, تل أبيب
    • موقع انترنت : www.yadbeyad.org.il
  • شبيبة تصغي للشبيبة –  مركز طوارئ
    • هاتف: 03-6919765
      أيام الأحد حتى الخميس بين الساعات 14:30 حتى 17:00.
    • هاتف: 03-6768219
      أيام الأحد حتى الخميس بين الساعات 16:00 حتى 19:00.
  • مركز حماية الأطفال والمراهقين  –  رد أولي للمراهقين والأطفال الذين تضرروا جسديًا أو نفسيًا
    أيام الأحد حتى الخميس بين الساعات 8:00 حتى 16:30.
  • س.ه.ر – مساعدة واصغاء عبر الانترنت- دعم عبر الإنترنت للأشخاص الذين يعانون من ضائقة نفسية

الدردشة بالعبرية والعربية والإنجليزية.

  • موقع انترنت : www.sahar.org.il
  • التواصل بواسطة  ICQ على رقم 79201498 أو 332927574
  • بييت حام (البيت الدافئ)-  خط استشارة للدعم والمساعدة النفسية

باللغات العبرية والعربية والروسية واليديشية.

أيام الأحد حتى الخميس، 24 ساعة في اليوم، الجمعة حتى الساعة 14:00، السبت – بدءًا من ساعة ونصف بعد خروج السبت.

  • هاتف: 073-2800-500
  • إيلي – جمعية حماية الفل –  أضرار على خلفية جنسية في الطفولة
    أيام الأحد حتى الخميس بين الساعات 8:00 حتى 18:00, يوم الجمعة بين الساعات 8:00 حتى 12:00. 
  • رتورنو –  خط مخصص لدعم متضرري الإدمان.
    كل يوم بين الساعات 10:00 حتى 22:00.
    يمكن التواصل بواسطة الواتساب، الهاتف او البريد الالكتروني.
  • أل سام – استشارة وعلاج للمراهقين، أهل وبالغين في موضوع المخدرات.
    • هاتف المقر القطري: 03-5465577
      أيام الأحد حتى الخميس بين الساعات 8:30 حتى 16:00.
    • هاتف للمساعدة الأولية: 1-700-505-055
      24  ساعة في اليوم.
    • موقع الانترنت : www.alsam.org.il
  • الخط الساخن للهيئة الوطنية لمكافحة المخدرات والكحول  

24  ساعة في اليوم.

  • هاتف: 1-700-500-508
  • هافوخ عل هفوخ – مركز معلومات واستشارة لمراهقي جمعية عيليم
  • يمكن التوجه في أي مشكلة بشكل مستقل.
  • كفار شاؤول –  موقع مهنيين من مركز كفر شاؤول للصحة النفسية
  • مراكز إرشاد أسر المتضررين نفسيًا التابعة لنظام تأهيل الصحة النفسية

انتقلت المراكز للعمل عبر الهاتف أو البريد الإلكتروني أو تطبيق زوم.

باللغات العبرية والعربية والروسية والأمهرية.

  • مركز ياهيل– تقديم الاستشارة والدعم لأسر المتضررين نفسيًا
     أيام الأحد حتى الخميس بين الساعات 10:00 حتى 18:00.
    • هاتف: 03-9559596
  • ميلم– تقديم الاستشارة والدعم لأسر المتضررين نفسيًا
     أيام الأحد حتى الخميس بين الساعات 9:00 حتى 16:00.
    • هاتف: 074-7556155
  • يديد نيفش– تقديم الاستشارة والدعم لأسر المتضررين نفسيًا
    يمكن التوجه في أي وقت وسيتم الرجوع اليكم بين الساعات 8:00 حتى 20:00.
    • هاتف 074-7292859
  • عيزير متسيون– تقديم الاستشارة والدعم لأسر المتضررين نفسيًا
     أيام الأحد حتى الخميس بين الساعات 10:00 حتى 13:00, السبت بين الساعات 16:00 حتى 22:00.
    • هاتف: 1-800-303012
  • هادي–  مركز إرشاد ودعم أسري في المجتمع العربي
    بين الساعات 9:00 حتى 16:00.
  • هواتف الطوارئ
التصنيفات
أخبار

حان الوقت لغذاء صحي

من المستحسن الحفاظ على أنفسنا واستهلاك غذاء صحي يقوي الجسم حتى أثناء البقاء في حجر صحي منزلي. من المهم، حتى في وقت الحجر الصحي المنزلي، أن يكون لديك مجموعة متنوعة من الخيارات الصحية في المنزل التي تسمح لنا بالحفاظ على روتيننا قدر الإمكان وعدم زيادة الضرر الذي يمكن أن ينتج عن الأكل غير الصحي.

تغذية صحية

مبادئ التغذية الصحية

المبادئ الهامة لنظام غذائي صحي بشكل عام والتي هي ذات صلة أيضًا بالحجر الصحي المنزلي:

يُنصح بتفضيل الطهي المنزلي واستخدام المكونات الأساسية (بدلاً من الوجبات الجاهزة للتحضير السريع أو الطبخ الغني بالصوديوم والدهون والسكر). في الحجر الصحي المنزلي هناك الكثير من الوقت للتخطيط مسبقا  والطهي، والاستثمار في تقطيع الخضروات والتنويع في العديد من الوصفات الجديدة، استغلوا ذلك.

إذا لم تكونوا بمفردكم في الحجر الصحي، يمكن أن يتحول الطهي الى وقت ممتع للعائلة. على سبيل المثال، يمكن طهي الطعام والأكل معًا نطبخ طعام صحي (باللغة العبرية)– طبخ ساخن وسهل التحضير، لتجربة عائلية تغير الجو إلى الأفضل.

  • يوصى بالتنويع: استهلكوا أنواعًا وألوانًا مختلفة من الخضروات الطازجة أو المطبوخة والفواكه والبقوليات والحبوب الكاملة.
  • يوصى بالحرص على تناول الطعام على فترات منتظمة كجزء من وضع جدول أعمال لروتين الحجر الصحي الجديد.
  • يوصى بتكريس وقت لوجبة الطعام، وتناول الطعام بشكل مريح وإغلاق الشاشات أثناء تناول الطعام.
  • التوصيات الغذائية الوطنية الاسرائيلية صحيحة أيضًا في فترة الحجر الصحي.
  • تجنب تناول النقارش والحلويات، وخاصة تلك التي تحمل علامات حمراء.
  • يوصى بالشرب بالاخص الماء وتجنب المشروبات المحلاة.
  • من المهم الحرص على كميات معتدلة من الطعام، في الحجر الصحي نحن أقل نشاطًا ولا نستخدم نفس الطاقة التي اعتدنا عليها بشكل روتيني.
  • ينصح بتجنب البحث عن “العزاء” في الأطعمة والنقارش والحلويات. قد ترغب في محاولة استغلال الوقت لممارسة المزيد من الأنشطة وعدم تناول النقارش مثل: قراءة كتاب جيد، أو حل الألغاز، أو الرقص، أو تعلم موضوع جديد، أو العودة إلى هواية قديمة، أو الاستماع إلى موسيقى جيدة.
  • لا يوجد سبب لتناول أطعمة معالجة بصورة فائقة التي تحتوي على كميات كبيرة من السكر أو الدهون المشبعة أو الصوديوم. إذا كنتم في الحجر الصحي، يمكنك أن تطلبوا من أحد أفراد الأسرة أو الأصدقاء إحضار الأطعمة الصحية والطبخات والفواكه والخضروات الطازجة لكم.

شراء غذاء صحي

شراء غذاء صحي

خلال الحجر الصحي، يمكنك التسوق عبر الإنترنت وإجراء توصيل أو الاستعانة بأحد أفراد الأسرة / جار / صديق. يوصى أن تشمل المشتريات أغذية  صحية مثل:

  • مجموعة متنوعة من الفواكه والخضروات الطازجة، بعضها مجمدة أو معلبة، محفوظة لمدة طويلة. (مثل الخضروات المجمدة ومعلبات الخضروات والبازلاء وغيرها)
  • البقوليات مثل الفاصوليا والحمص والعدس والبازلاء وبقوليات قابلة للدهن – يمكنك شراء الجافة (الخام) أو المعلبة.
  • الحبوب – البسكويت المالح والخبز (ينصح بحفظه في الثلاجة) والكينوا والحنطة السوداء والأرز والمعكرونة وغيرها.
  • الزيوت – الطحينة، المكسرات المختلفة، البذور واللوز، زبدة الفول السوداني بدون إضافات، زيت الزيتون أو الكانولا.
  • منتجات الألبان أو بدائلها مثل التوفو ومشروب الصويا – يمكن شراء حليب دائم.
  • الأسماك المعلبة والبيض والدجاج النيء في الثلاجة.

يمكنك الاستعانة ب قائمة المشتريات الصحية(باللغة العبرية)

حالات خاصة

  • يجب على الأشخاص الذين يعانون من امراض وحالات طبية مزمنة مختلفة (السكري، فرط شحميات الدم، ارتفاع ضغط الدم، غسيل الكلى، فشل القلب، أمراض القلب والأوعية الدموية، بعد عمليات جراحية، أمراض وحالات مزمنة مختلفة تؤثر على الجهاز الهضمي وأكثر) اتباع تعليمات الطبيب المعالج وأخصائية التغذية.
  • في حالات خاصة مثل الحاجة إلى أطعمة خاصة، ومركبات أغذية للرضع، وعندما يكون هناك قيود على النظام الغذائي، مثل حالات المرض أو الحساسية و/ أو الحساسية الغذائية، من المهم شراء الأطعمة
  • المناسبة لهذه الحالات، على النحو الذي توصي به اخصائية التغذية.
التصنيفات
أخبار

نتحرك

النشاطات البدنية، حتى تلك التي يمكن القيام به بمفردك دون مغادرة المنزل أو حتى خارج الغرفة، تساعد على تخفيف التوتر والحفاظ على العضلات والعظام وتقويتها، كما أنه وسيلة رائعة لتمضية الوقت – بعيداً عن الشاشات.

النشاط البدني بفترة الكورونا

النشاطات البدنية، حتى تلك التي يمكن القيام به بمفردك دون مغادرة المنزل أو حتى خارج الغرفة، تساعد على تخفيف التوتر والحفاظ على العضلات والعظام وتقويتها، كما أنه وسيلة رائعة لتمضية الوقت – ليس أمام الشاشات.

 أن تتحرك أيضا في الحجر الصحي  #الصحي_صح

الأولاد والمراهقين

  • نشاطات بدنية في المنزل– عرض مع مجموعة متنوعة من الأنشطة البدنية المختلفة بما في ذلك التمارين الرياضية والقوة والتمدد والاسترخاء للأطفال والشباب والبالغين.
  • ألعاب زمان  –  العاب، فلنكن نشيطين، وصحيين: 60 فكرة لتتحرك مع الأولاد في المنزل أيضا.
  • امساك الفواكه والخضروات – نبعثر صور الفواكه والخضروات أو فواكه وخضروات بلاستيكية في ارجاء الغرفة، ونوزع السلال على المشاركين، الهدف جمع أكبر عدد ممكن من الفواكه والخضروات. سيكون جمع الفاكهة والخضروات بطرق مختلفة مثل: القفز على الساق اليمنى، وقفزة الضفدع، والجري السريع، ومشية السلطعون وغيرها.

البالغين

  • نشاطات بدنية في المنزل – عرض مع مجموعة متنوعة من الأنشطة البدنية المختلفة بما في ذلك التمارين الرياضية والقوة والتمدد والاسترخاء.

الجيل الثالث

التصنيفات
أخبار

نمط حياتي صحي للأولاد

تخلق المنشورات عن فيروس الكورونا في وسائل الإعلام تهديد من قبل شيء غير معروف وخطر من المجهول. هذا نوع جديد من القلق، وليس أحد الأشياء التي اعتدنا على التعامل معها، وبالتالي فإن هذا النوع من القلق يمكن أن يضغط علينا ويؤثر على حالتنا العاطفية نحن وأطفالنا. نحن نريد زيادة القدرة على التعامل مع هذا الضغط وبالتالي تحسين قدرتنا على الصمود. ستجد في هذه الصفحة معلومات حول الأبوة و الأمومة و التكييف والعائلة في الحجر الصحي، ومعلومات مركزة بشأن الأطفال بأعمار 3 إلى 6: النوم واللعب والروتين والتغذية والتطور والسلامة

الأبوة والأمومة والتأقلم

 لتقليص الشعور بعدم اليقين، يجب تزويد الأطفال بالمعلومات ذات الصلة والملائمة لمرحلة نموهم. من الضروري تحسين الشعور بالقدرة الذاتية للأطفال من خلال الحفاظ على روتين الحياة وتشجيع النشاط.
يشكل الوالدين أهم مصدر للتعامل مع أطفالهم خلال أوقات الأزمات. ولهذا السبب، من المهم الانتباه إلى محنة الأطفال وتقديم الدعم والأمن ولهم.

 نصائح عملية

  • اعتمدوا قاعدتين اللتان تنطبقان على جميع الأولاد من جميع الأعمار:
    • لا نخفي: عليك أن تخلق جوًا من المشاركة، لا أسرار، يمكنك التحدث عن كل شيء وطرح أي استفسار. على العكس من ذلك، إذا كان الوالدان يتهامسان بينهما، يدرك الأطفال أن شيئًا خطيرًا يحدث وهما يخفونه عنهم.
    • لا نتوقع: إذا كان الوالد يشعر بالإرهاق من القلق أو الضغط، عليه أولاً الاعتناء بنفسه. يجوز الحديث عن الأشياء التي تقلقنا ولكن فقط عندما نفعل ذلك من منطلق القدرة على التحدث في الوقت نفسه عن كيفية تعاملنا مع هذا القلق.
  • حاولوا الحفاظ على الروتين – الروتين يمنح الأطفال الثقة. احرصوا على الحفاظ على عادات منتظمة وأوقات الوجبات والنوم. خلق فرص للأطفال لمشاركة أفكارهم وأسئلتهم معك. العبوا مع اولادكم، وجدوا الأشياء التي تستمتعون فيها أنتم وهم معًا.
  • قلصوا تعرض الأولاد للنشرات الاخبارية – تجنبوا الإفراط في تعريض ابنكم لعمليات البث والمناقشات التي تتم بها. هذا مهم بشكل خاص في مرحلة الحضانة والمدرسة الابتدائية.
  • لائموا المعلومات لمستوى فهم اولادكم – أخبرهم بالحقيقة فقط، بطريقة بسيطة ومطمئنة، دون التوسع بالتفاصيل. امنحوا الطفل معلومات وشرح أن هناك فيروسًا يسمى كورونا وأن دولة إسرائيل تتخذ إجراءات لإبقائنا جميعًا في أمان. يمكن أن تربك المعلومات الزائدة الأطفال وتسبب الخوف وانعدام الأمن. أصغوا للأسئلة والمحتويات التي تشغل بال الاولاد وانقلوا لهم الواقع حسب أسئلتهم. من المستحسن مساعدة الطفل على التمييز بين الحقائق والشائعات، مما سيساعد في الشعور بالسيطرة على الموقف. قوموا بتعليمهم أنه ليس كل ما تسمعه في الشارع أو يكتب في الشبكات الاجتماعية صحيح، وأن أفضل شيء هو أن تسأل والديك دائمًا.
  • زيدوا شعور طفلك بالتحكم والقدرة – علموه كيف يعتني بنفسه وبيئته من خلال العناية بالنظافة مثل تغطية الفم والأنف عند العطس أو السعال في منديل للاستخدام لمرة واحدة أو مرفق يمكن التخلص منه، وغسل اليدين بالصابون قبل تناول الطعام وبعد استخدام المرحاض. بعض الأمثلة على الأنشطة التي يمكن المبادرة فيها: اطلب من الطفل أن يعلّم أخوته الأصغر قواعد النظافة، أو يصنع فيديو أو يكتب قصة تعلم الأطفال قواعد النظافة، أو إعداد إعلان مع قواعد لأفراد الأسرة. بهذه الطريقة سيشعر الطفل بالأهمية وأنه شريكًا في جهود الوقاية من العدوى.
  • كن واعيا لردود أفعالك تجاه الحدث – يتعلم الأطفال كيفية الاستجابة للموقف من خلال مراقبة البالغين من حولهم. عالجوا انفسكم وابحثوا عن طريقة لخفض مستوى التوتر لديكم (مثل تمارين التنفس ومشاركة زوج/ ة والحصول على دعم). سوف يتعرف الأطفال على مستوى التوتر لديكم وسيستجيبون وفقًا لذلك.
التصنيفات
أخبار

نصائح للجمهور بشأن مرض فيروس كورونا (كوفيد-19)‏

دابير الوقاية الأساسية من فيروس كورونا (كوفيد-19) 

احرص على متابعة آخر المستجدات عن فاشية مرض كوفيد-19، على الموقع الإلكتروني لمنظمة الصحة العالمية ومن خلال سلطات الصحة العامة المحلية والوطنية. ومعظم الأفراد الذين يصابون بالعدوى يشعرون بأعراض خفيفة ويتعافون، ولكن الأعراض قد تظهر بشكل أكثر حدة لدى غيرهم. احرص على العناية بصحتك وحماية الآخرين بواسطة التدابير التالية:

اغسل اليدين بانتظام 

لماذا؟ إن تنظيف يديك بالماء والصابون أو فركهما بمطهر كحولي من شأنه أن يقتل الفيروسات التي قد تكون على يديك.

احرص على ممارسات النظافة التنفسية

احرص على تغطية الفم والأنف بثني المرفق أو بمنديل ورقي عند السعال أو العطس، ثم تخلص من المنديل الورقي فوراً بإلقائه في سلة مهملات مغلقة ونظف يديك بمطهر كحولي أو بالماء والصابون.

لماذا؟ تغطية الفم والأنف عند السعال والعطس تمنع انتشار الجراثيم والفيروسات. أما إذا غطيت فمك وأنفك بيدك أثناء العطس والسعال فقد تنقل الجراثيم إلى كل ما تلمسه من أشياء وأشخاص.

تجنب الاقتراب كثيرا من الناس

احتفظ بمسافة لا تقل عن متر واحد (3 أقدام) بينك وبين أي شخص يسعل أو يعطس.

لماذا؟ عندما يسعل الشخص أو يعطس، تتناثر من أنفه أو فمه قُطيرات سائلة صغيرة قد تحتوي على الفيروس. فإذا كنت شديد الاقتراب منه يمكن أن تتنفس هذه القُطيرات، بما في ذلك الفيروس المسبب لمرض كوفيد-19 إذا كان الشخص مصاباً به. 

تجنب لمس عينيك وأنفك وفمك

لماذا؟ تلمس اليدين العديد من الأسطح ويمكنها أن تلتقط الفيروسات. وإذا تلوثت اليدان فإنهما قد تنقلان الفيروس إلى العينين أو الأنف أو الفم. ويمكن للفيروس أن يدخل الجسم عن طريق هذه المنافذ ويصيبك بالمرض.

إذا كنت تعاني من الحمى والسعال وصعوبة التنفس، التمس المشورة الطبية على الفور، فقد تكون مصاباً بعدوى الجهاز التنفسي أو حالة مرضية وخيمة أخرى. واتصل قبل الذهاب إلى مقدم الرعاية وأخبره إن كنت قد سافرت أو خالطت أي مسافرين مؤخراً. 

لماذا؟ إن اتصالك المسبق بمقدم الرعاية سيسمح له بتوجيهك سريعاً إلى مرفق الرعاية الصحية المناسب. وسيساعد ذلك أيضاً على منع أي انتشار محتمل للفيروس المسبب لمرض كوفيد-19 وغيره من الفيروسات.

 تابع المستجدات واتبع نصائح مقدمي الرعاية الصحية

  احرص على متابعة آخر المستجدات بشأن مرض كوفيد-19. واتبع ال